بعد إلغاء الزيارة الرسمية للمستشارة الالمانية انجيلا ميركل يوم 20 فبراير/شباط الماضي إلى الجزائر، علمت « سي أن بي نيوز » من مصادر مقربة جدا من قصر المرادية أن زيارة الرئيس الايراني حسن روحاني المقررة يومي 12 و13 مارس المقبل تم إلغاءها بسبب الوضع الصحي للرئيس عبد العزيز بوتفليقة الذي وصفه مقربون من الرئيس بالقلق للغاية

زيارة وزير الخارجية الإسباني إلى الجزائر ألغيت أيضا

وتشير نفس المصادر إلى أن الزيارة الرسمية لوزير الخارجية الاسباني الجديد، ألفونسو داستيس، المقررة الاسبوع المقبل ألغيت أيضا. الرئيس عبد العزيز بوتفليقة احتفل الأسبوع الماضي بعيد ميلاده الثمانين، ولم يخاطب شعبه منذ أيار/مايو 2012 عندما تعهد بأنه سيغادر السلطة عند نهاية ولايته الثالثة في 2014

سي أن بي نيوز